عندما يتم إشعال السيجارة، يحترقيحترق التبغ  لينتج الدخان، الذي يحتوي على الآلاف من المواد الكيميائية.

وبمجرد أن يبدأ الاحتراق، يكون عملية ذاتية مستمرة تدوم طالما يوجد ما يكفي من التبغ (الوقود) والأكسجين.


combustion

 

وعندما يحدث الاحتراق، يمكن أن ترتفع درجة الحرارة في السيجارة فوق 800 درجة مئوية عند الطرف.

تؤدي درجات الحرارة المرتفعة إلى إنتاج أكثر من 6000 مادة كيميائية مختلفةكثير منها ضار أو من المحتمل أن يكون ضارًا.

لقد صنّفت سلطات الصحة العامة العديد من انبعاثات الدخان كمسببات محتملة للأمراض المرتبطة بالتدخين، مثل سرطان الرئة، وأمراض القلب، وانتفاخ الرئة.

 

ﻗﺎم ﻋدد ﻣن السلطات الصحية ﻣﺛل إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية US FDA، ووزارة الصحة الكندية، وﻣﻧظﻣﺔ اﻟﺻﺣﺔ اﻟﻌﺎﻟﻣﯾﺔ WHO ﺑتطوير ﻗواﺋم ذات أوﻟوﯾﺔ تتناول بالتفصيل اﻟﻣواد اﻟﮐﯾﻣﯾﺎﺋﯾﺔ اﻟﺗﻲ ﺗُﻌﺗﺑر ﻣﮐوﻧﺎت ﺿﺎرة ومحتمل أن تكون ضارة HPHCs.

 


PMI 58 list of harmful

The PMI-58 list of harmful and potentially harmful constituents

[1] تقرير من جمعية الجراحين العمومية.

[2] المكونات الكيميائية للتبغ ودخان التبغ، الطبعة الثانية

[3] المكونات الضارة والمحتمل أن تكون ضارة (HPHCs)

[4] اقرأ تنظيمات تقديم تقارير التبغ (SOR/2000-273)

 

نحن قادرون على التحكم بدقّة في درجات الحرارة في منتجاتنا الخالية من الدخان المحتوية على التبغ.

وهذا يضمن ألّا يصل التبغ إلى درجة الحرارة اللازمة لكي يتم الاحتراق.

فمن خلال منع الاحتراق، نقوم بالتقليل من أو القضاء على إنتاج المكوﻧﺎت الضارة والمحتمل أن تكون ضارة HPHCs.

ولا يزال من الضروري تسخين التبغ لإطلاق النيكوتين والنكهات منه.