نحن نقوم بدراسات طويلة المدى ونرصد الأحداث المرتبطة باستخدام المستهلك من أجل تتبُّع التأثيرات طويلة المدى على المدخنين الذين يقومون بالتبديل إلى منتجاتنا.

 

تُعتبر الدلائل السابقة للتسويق التي تم جمعها حتى الآن على منتجاتنا الخالية من الدخان واعدة للغاية، وذلك مثل قدرتها على تقليل المخاطر التي يُسبّبها التدخين المستمر للمدخنين الذين يُبدّلون إليها بشكلٍ كامل.

لمعرفة ما إذا كانت منتجاتنا قادرة على تحقيق تأثيرها الإيجابي على الصحة العامة في العالم الحقيقي، من المهم بالنسبة لنا متابعة المنتجات حتى بعد طرحها في السوق.

كما نقوم بجمع المعلومات للتحقق ممّا إذا كانت الأمراض المرتبطة بالتدخين قد انخفضت وما إذا كانت هناك عواقب غير مرغوب بها وقت إطلاقها في السوق.

نحن ندمج بين عددٍ من الأساليب، بما في ذلك مراقبة السلامة، والدراسات السريرية، والدراسات الوبائية، وذلك من أجل الحصول تدريجيًا على صورة أوضح لإمكانات منتجاتنا للحد من المخاطر.


Latest_versionLTA2 (2)-01

 

 

مراقبة السلامة لجمع المعلومات المتعلقة بالصحة من المستهلكين

 

لقد أعددنا برنامجًا لمراقبة السلامة لما بعد السوق للمستهلكين للإبلاغ عن أي آثار عكسية مرتبطة بالصحة مُصاحِبة لاستخدام منتجاتنا الخالية من الدخان.

ونراقب هذه المعلومات باستمرار لتحديد المخاوف المحتملة المتعلقة بالسلامة وإبلاغ السلطات التنظيمية بها عند الضرورة.

 

 

الموجة الأولى من الدراسات

تساعدنا دراساتنا  الشاملة عدة قطاعات  (cross-sectiona) و الحشدية (Cohort) في تقييم مدى انتشار وأنماط استخدام التبغ والنيكوتين وتقديم إشارات حول التأثيرات الصحية لمنتجاتنا الخالية من الدخان.

الدروس المستفادة من الموجة الأولى من الدراسة (Cohort) الحشدية اليابانية بعد السوق

 

 

لقد قدّرنا تأثير استخدام منتجاتنا الخالية من الدخان على صحة السكان

 

تختلف عادات التدخين لدى الأشخاص بشكلٍ كبير، والأمراض المرتبطة بالتدخين معقدة وتستغرق عقودًا لتتطور.

كيف يمكن إذن تقدير تأثير استخدام المنتجات منخفضة المخاطر (RRP)* على الصحة العامة للسكان قبل انقضاء عقودٍ من الزمن؟

لكي نستطيع تقدير التأثير الصحي على مستوى السكان للمنتجات منخفضة المخاطر (RRPs)*، قمنا ببناء نموذج وبائي يعتمد على عمليات المحاكاة الرياضية باستخدام بيانات الحياة الحقيقية المتوفرة بشكلٍ عام، وبما يتماشى مع متطلبات إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية (US FDA).

انظر مصدرنا من إحصاءات التدخين الدولية

لقد اعتمدنا في نموذجنا - نموذج تأثير صحة السكان - على انتشار التدخين، وتواريخ التدخين الفردية، وحجم السكان، باستخدام البيانات التي تم جمعها من دولٍ مختلفة، مثل الولايات المتحدة، وألمانيا، والمملكة المتحدة، واليابان.

وقمنا بدمج هذه البيانات مع معدلات وفيات الأمراض المرتبطة بالتدخين والتي حدّدتها منظمة الصحة العالمية.

يساعدنا نموذج تأثير صحة السكان الناتج في تقدير مجموعة من السيناريوهات المعقدة، بما في ذلك افتراضات مختلفة حول إمكانية منتجاتنا الخالية من الدخان للحد من المخاطر مقارنةً بالتدخين المستمر.

كما يتضمّن النموذج أيضًا بياناتٍ عن غير المدخنين، ممّا يوفر تقديرًا لتأثير صحة السكان ككل.

تُعد هذه التقديرات ذات قيمة لأنّها متاحة اليوم، قبل الحصول على نتائج الدراسة الفعلية على المدى الطويل.

وحتى الآن، تُشير النتائج  إلى أنّ منتجاتنا الخالية من الدخان يمكن أن تُقلّل من الضرر السكاني الناجم عن الأمراض الرئيسية المرتبطة بالتدخين.

 

راجِع نشرتنا التي تمّت مراجعتها من قِبل الأقران حول النموذج:.