تتبع عملية تطوير المنتج مبدأ '' مراعاة الجودة في التصميم''. وهذا يعني أنّ المنتجات مُصمّمة خصّيصًا للتخلص من أو تقليل مستويات المكونات الضارة والمحتمل أن تكون ضارة (HPHCs) الموجودة في البخار مقارنةً بتلك الموجودة في دخان السجائر التقليدية.

علم الهباء الهوائي (الايروسول)

 

 

لا تستقر الجسيمات ذات الأحجام الصغيرة جدًا، مثل القطرات أو الجزيئات الصلبة الدقيقة، عندما يُحيط بها الغاز؛ وبدلاً من ذلك تكوّن خليطًا مُعلّقًا يُسمّى البخار.

يلعب علم الهباء الهوائي ا دورًا أساسيًا في تطوير المنتجات الخالية من الدخان.

إنّ التوصيف الكيميائي الهباء الهوائي المستنشق هو أمرٌ حتمي لأنّ المواد الكيميائية الموجودة في ا الهباء الهوائي يتم امتصاصها في الجسم ويكون لها تأثيرات بيولوجية.

ودخان السجائر هو نوع من البخار ؛ فبالإضافة إلى قطرات الماء، فإنّه يحتوي على أكثر من 6000 مادة كيميائية مختلفة تم تحديدها حتى الآن.

كما توجد جسيمات كربونية صلبة في دخان السجائر، تتكوّن نتيجةً لاحتراق التبغ.

تُنتج منتجات التبغ المُسخّنومنتجات البخار الإلكتروني أيضًا الهباء الهوائي ، ولكنّها تختلف تمامًا في تركيبها عن دخان السجائر.

وبما أنّ هذه المنتجات مُصمّمة لتعمل من دون حدوث ااحتراق، فإنّ الجسيمات الكربونية الصلبة غير موجودة في الهباء الهوائي التي تُنتجها، وتحتوي فقط على القطيرات السائلة.

 


ودخان السجائر هو نوع من البخار ؛ فبالإضافة إلى قطرات الماء، فإنّه يحتوي على أكثر من 6000 مادة كيميائية مختلفة تم تحديدها حتى الآن.

.غالبًا ما يستخدم الناس كلمة ''نفث البخار'' عند الإشارة إلى استخدام السجائر الإلكترونية، وغالبًا ما يُطلَق على الهباء الهوائي نفسه ''بخار''


التركيب الكيميائي ل الهباء الهوائي

ما هي المركبات الموجودة في الهباء الهوائي الخالية من الدخان ودخان السجائر؟

 

في فيليب موريس الدولية (PMI)، كنّا وما زِلنا ندرس التركيب الكيميائي لمجموعة متنوعة من ا الهباء الهوائي لأكثر من عقدٍ من الزمان.

واستنادًا إلى التنظيمات والمبادئ التوجيهية للسلطات الصحية، مثل منظمة الصحة العالمية1 (WHO)، وإدارة الأغذية والأدوية2 (2FDA)، ووزارة الصحة الكندية3 (3HC)، قمنا بتجميع قائمة تضم 58 مادة كيميائية ذات صلة بتحليل دخان السجائر و الهباء الهوائي الخالي من الدخان.

تحتوي القائمة على مكونات قد تُشكّل مخاطر صحية على البشر – وهذا هو السبب في أنّ منتجاتنا مُصمّمة خصّيصًا لتقليلها إلى أدنى مستويات ممكنة.

ومن خلال المراقبة الدقيقة، نحن قادرون على تحديد ما إذا كان بإمكاننا الوصول بفعالية إلى هدفنا المتمثّل في القضاء على هذه المكونات أو الحد منها بشكلٍ كبير.

بالإضافة إلى استهداف المكونات المعروفة، فإنّنا نُجري أيضًا تحليلاتٍ لتحديد المكونات التي قد تنشأ عن طريق تطوّر منتجاتنا.

لقد كان على علمائنا التغلب على التحديات التحليلية لتحديد هذه المكونات وقياسها كميًا، بسبب تنوّعها الكيميائي.

 

 

Platform 1 on average

Did you know?

Platform 1 on average emits 90-95% lower levels of HPHCs compared to a reference 3R4F research cigarette

Exploring the unknown

How do we screen for new compounds when we explore the unknown?

PMI 58 list of harmful

The PMI-58 list of harmful and potentially harmful constituents

What chemicals belong to the list of 58 components and why these ones?

[1] مجموعة دراسات منظمة الصحة العالمية عن تقرير تنظيم منتجات التبغ حول الأساس العلمي لتنظيم منتجات التبغ

[2] المكونات الضارة والمحتمل أن تكون ضارة في منتجات التبغ ودخان التبغ؛ القائمة الثابتة

[3] تنظيمات تقديم تقارير التبغ (SOR/2000-273)

فيزياء الأيروسولات – حجم جسيم الأيروسول


يلعب حجم القطيرات في أي أيروسول منتج خالٍ من الدخان دورًا رئيسيًا في الاستنشاق.

لا يتطابق حجم جميع القطيرات في الأيروسولات الخالية من الدخام: فهي تُقاس بالميكرومترات، ويجب أن تكون معظم الجسيمات أصغر من 2,5 ميكرومترات لكي تكون قابلة للاستنشاق.


 

وقد أدّى قياس حجم قطيرات أيروسولات المنتجات الخالية من الدخان إلى تطوير تقنياتٍ جديدة، فالأساليب التقليدية لم تُصمَّم لمثل هذه الأنظمة المتغيرة بسرعة، مثل الأيروسولات الخالية من الدخان.

يضمن الحجم الصحيح للجسيمات أن يتم توصيل النيكوتين بشكلٍ فعّال.

إنّ متابعة حجم القطيرات ليست مهمة فقط لتقييم التأثيرات البيولوجية (الحيوية) لاستنشاق البخار.

ولكنّها في الواقع، تُتيح لنا أيضًا أن نفهم إذا كانت منتجاتنا تعمل دائمًا في ظل ظروف مختلفة.


PD_Distribution-Measurement
Droplets need to be smaller than 2.5 micrometers to be respirable.

Aerosol droplets do not all have the same size.

 

جودة الهواء في الأماكن المغلقة

 

تم تصميم المنتجات الخالية من الدخان أيضًا للحد من عدد المواد الكيميائية التي تم إطلاقها في مكانٍ معيّن، مقارنةً بالكميات الموجودة في دخان السجائر التقليدية.

 


 


 

Laboratory

تقييم جودة الهواء في الأماكن المغلقة للمنتجات منخفضة المخاطر (RRP)

المنتجات في المختبر والمنتجات في الحياة الحقيقية – الاستقرار والمتانة


ماذا يحدث عندما تُغادر منتجاتنا المختبر؟

تعريضها لتغيراتٍ كبيرة في ظروف الرطوبة ودرجات الحرارة، ويتم التفكير بعناية في هذه المعايير والعوامل المتغيرة.

كما نأخذ بعين الاعتبار أيضًا أنّ الأشخاص المختلفين لديهم سلوكيات متباينة في التدخين والنفخ، وأنّ هذه السلوكيات قد تكون مختلفة تمامًا عن الظروف التي نُحاكيها في المختبر إلّا إذا تأكّدنا من استخدام مجموعة متنوعة من أنظمة النفخ.

لذا، للتأكد من أنّ إجراءاتنا وقياساتنا صحيحة في ظروف الحياة الحقيقية، نقوم باختبار منتجاتنا في مجموعةٍ من الحالات التي تُشبه السيناريوهات المحتملة.

نستخدم هذه النتائج لتحسين تصميم المنتجات باستمرار.

وهذا يضمن أنّه عندما يتم استخدام المنتجات في الحياة الحقيقية، سيبقى تكوين البخار ضمن معايير محددة ومفهومة.

Execution stage IIS

Product Stability & Robustness

 

إنّ تطوير منتجات قوية ومتينة ليس سوى الخطوة الأولى نحو مستقبلٍ خالٍ من الدخان.

توفر اختبارات السُميّة، والدراسات الإكلينيكية وقبول المستهلك معًا معلوماتٍ قيّمة يتم الرجوع إليها باستمرار في تصميمنا لتحقيق هدفنا النهائي المتمثّل في القدرة على التأثير بشكلٍ إيجابي على صحة السكان.

 

 

Publications, posters and presentations